تستهدف قضايا القدس والأقصى.. مسابقة باسم الشهيدة شيرين أبو عاقلة لأفضل قصة مصورة

القدس المحتلة- أعلنت شبكة القدس البوصلة عن مسابقة "الشهيدة شيرين أبو عاقلة" لأفضل قصة مصوّرة مقدسية، وتستهدف الكفاءات الإعلامية الشابة داخل مدينة القدس، لتسليط الضوء على قضايا المدينة المحتلة.

ووفق الشبكة، فإن الجائزة الأولى ستكون لأفضل قصة وقيمتها 1000 دولار، والثانية بقيمة 600 دولار، و400 دولار للمرتبة الثالثة. إضافة إلى منح العشرة الأوائل دورة تصوير متقدمة مجانا بإشراف مدرّبين ذوي خبرة وكفاءة عالية.

وتستهدف المسابقة من هم دون سن 24 عامًا، مع ضرورة أن تعالج قصصهم المتنافسة قضايا القدس والمسجد الأقصى في كافة المجالات، وأن تكون جديدة من حيث التصوير والإنتاج، وخاصة بالمسابقة.

وأكدت الشبكة ضرورة مراعاة أبجديات التصوير والإنتاج المتمثلة في جودة التصوير ونقاء الصوت، وصحة الكوادر، وتسلسل المشاهد بشكل صحيح، وألا تتجاوز مدتها 3-5 دقائق على الأكثر.

** داخلية** جائزة الشهيدة شيرين أبو عاقلة لأفضل قصة مقدسية مصورة

وحسب القائمين على المسابقة، فإن لجنة فنية مختصة ستشرف على تحكيم الأعمال المقدمة، على أن يبدأ استقبال الطلبات ابتداء من الأول من ديسمبر/كانون الأول 2022 حتى نهاية الشهر ذاته.

وسُمّيت المسابقة باسم الصحفية شيرين أبو عاقلة مراسلة قناة الجزيرة التي اغالتها قوة إسرائيلية أثناء تغطيتها اقتحام مخيم جنين للاجئين (شمالي الضفة الغربية) في 11 مايو/أيار الماضي، بعد مسيرة امتدت أكثر من ربع قرن في العمل الصحفي.

ولاقى اغتيال "أبو عاقلة" -وهي ابنة مدينة القدس- تنديدا محليا وإقليميا ودوليا واسعا، واستدعى فتح تحقيقات جنائية على أعلى المستويات، وأهمها المحكمة الجنائية الدولية.

المصدر : الجزيرة