لوحة بمساحة ملعب كرة قدم.. عمل فني بالدوحة عينه على موسوعة غينيس

الدوحة – على مدى 5 أشهر كاملة وفي عمل يومي استغرق في بعض الأحيان أكثر من 18 ساعة، انتهى الفنان عماد الصالحي من إنجاز أكبر لوحة فنية على مساحة 9600 متر مربع.

تحكي اللوحة -التي سُميت "قصة كرة"- تاريخ بطولات كأس العالم لكرة القدم منذ أول بطولة عام 1930 حتى بطولة كأس العالم الحالية قطر 2022.

وكانت وزارة الثقافة القطرية قد أعلنت، يوم الخميس الماضي، عن العمل الفني التشكيلي الضخم "قصة كرة"، تمهيدًا لتدشينه بجامعة قطر في السابع من ديسمبر/كانون الأول المقبل بهدف تسجيل رقم قياسي جديد بموسوعة غينيس للأرقام القياسية العالمية.

مريم الحمادي العمل الفني يعبر عن إرث كرة القدم منذ انطلاق منافسات كأس العالم ( الصحافة القطرية)
مريم الحمادي: العمل الفني يعبر عن إرث كرة القدم منذ انطلاق منافسات كأس العالم (الصحافة القطرية)

وأكدت مديرة إدارة الثقافة والفنون بوزارة الثقافة القطرية مريم ياسين الحمادي، في تصريح لوكالة الأنباء القطرية، أن تدشين العمل يأتي في إطار حرص الوزارة على دعم الإبداع والمبدعين، والاستجابة للمبادرات المميزة التي ترتبط بالأهداف السامية، ورعاية التجارب التي تعزز الارتباط بين العلم والعمل وتراهن على الجودة والمثابرة.

وأوضحت الحمادي أن الفنان عماد الصالحي يجسد في عمله مرحلة كاملة من الإنجاز القطري تمتد من 2012 حتى 2022، تحتفي برموز ومعالم الثقافة القطرية في الرياضة والتراث والثقافة، وتعبر عن إرث كرة القدم منذ انطلاق منافسات كأس العالم.

تفاصيل بطولات كأس العالم

من جهته، قال الفنان عماد الصالحي، في تصريحات خاصة للجزيرة نت، إن العمل الفني يتضمن كافة التفاصيل الخاصة بالبطولات السابقة مثل نوعية الكرة المستخدمة في كل بطولة، والدول المستضيفة، والنتائج والهدافين وأفضل اللاعبين والفرق الفائزة والوصيفة، كما تتضمن اللوحة على أطرافها الجماهير من ثقافات وفئات مختلفة، وجميعهم يحملون علم قطر.

اللوحة الفنية تحمل الكبير من معالم دولة قطر لتكون إرثا لمونديال 2022( الجزيرة)
اللوحة الفنية تحمل الكثير من معالم دولة قطر ورموزها (الجزيرة)

ولفت إلى أن اللوحة تتكون من حروف عربية ترمز لتاريخ كأس العالم بشكل كامل، موضحا أنه حاول الدمج بين الثقافة الشرقية والثقافات الأخرى من خلال هذا العمل.

وأضاف أنه استخدم 9600 متر مربع من القماش لإنجاز العمل الفني، بالإضافة إلى أكثر من 3 آلاف لتر من الأصباغ و150 فرشاة، فضلا عن العمل المستمر يوميا ما بين 15 و18 ساعة، نظرا لأن الأمر يتطلب إنجاز 610 أمتار مربع أسبوعيا لإكماله فى الوقت المطلوب.

وأشار الصالحي إلى أنه تم إنجاز العمل الفني في مجمع سيتي سنتر التجاري في الدوحة بالطابق الثالث على مساحة 610 أمتار من خلال استعمال لفافات (رولات) منفصلة لأوراق الرسم.

وأوضح أن مساحة اللوحة هي مساحة ملعب كرة القدم نفسها، ولم يكن من الممكن توفير ملعب لاستعماله لهذا الغرض خلال الفترة الماضية، وبالتالي تم إنجاز هذا العمل الكبير على مراحل.

العمل الفني استغرق خمسة أشهر وتم استخدام 9600 مترا من القماش و 3 آلاف لترا من الأصباغ ( الجزيرة)
العمل الفني استغرق 5 أشهر وتم استخدام 9600 متر من القماش و3 آلاف لتر من الأصباغ (الجزيرة)

المزج بين الثقافات

تسجل لوحة "قصة كرة" رقما قياسيا عالميا في الرسم على القماش والفن التشكيلي، كما أن فكرتها رائدة في رسم تاريخ المونديال على هذه المساحة الكبيرة، في مزيج بين الثقافات المختلفة.

ويستخدم الفنان الأسلوب التعبيري والتجريدي في لوحته، إذ إن رؤية الألوان في كل أنحاء اللوحة توحي للمشاهد بأنه في مهرجان للألوان والخطوط.

ولفت الصالحي إلى أن الفكرة بدأت من خلال التفكير في رسمة صغيرة على حجم الورقة العادية الصغيرة الذي يبلغ 30 سم في 21 سم، ومن ثم كبرت الفكرة لتكون على مساحة 9600 متر مربع، موضحا أنه كان هناك تواصل مع جهات مختلفة مثل لجنة المشاريع والإرث وهيئة متاحف قطر ووزارة الثقافة القطرية حتى تبلورت الفكرة بشكلها الراهن.

الصالحي حصل على 50 جائزة عالمية وشارك فى أكثر من 200 مهرجان دولى (الجزيرة)
الصالحي حصل على 50 جائزة عالمية وشارك في أكثر من 200 مهرجان دولي (الجزيرة)

وأوضح أنه تم الاتفاق مع مجموعة الفيصل القابضة، وتم البدء في التنفيذ في "مجمع سيتي سنتر"، كما تم تبني العمل من قبل وزارة الثقافة القطرية حتى أُنجز العمل خلال 5 أشهر.

عمل فني تعبيري

والرقم القياسي الحالي للأعمال الفنية ذات الأحجام الكبيرة يحمله الفنان البريطاني ساشا جفري عن لوحته الفنية "رحلة الإنسانية" التي تبلغ مساحتها 1580 مترا مربعا.

وأشاد الصالحي، البالغ من العمر 44 عاما والمولود بالأهواز في إيران، بالدعم الإيجابي الكبير الذي وفرته وزارة الثقافة القطرية حتى يخرج هذا العمل للنور -على الرغم من ضيق الوقت- تزامنا مع انطلاق بطولة كأس العالم 2022.

قصة كرة عمل فني يحمل فى طياته المزج بين الثقافات المختلفة( الجزيرة)
"قصة كرة" عمل فني يحمل في طياته مزيجا من الثقافات المختلفة (الجزيرة)

وكان الفنان الصالحي قد حصل على أكثر من 50 جائزة عالمية من ضمنها جائزة اليونيسكو لدمج الثقافات في باريس بدعم من وزارة الثقافة القطرية، وجوائز في إيطاليا وكوريا الجنوبية والبرتغال، وشارك في أكثر من 200 مهرجان دولي.

المصدر : الجزيرة + وكالة الأنباء القطرية (قنا)