على مرأى من الجميع.. مجموعة أثرية قيمة مخبأة في قاعة بمقر بنك في إيطاليا

قالت الشرطة -في بيان أمس الجمعة- إن السلطات الإيطالية صادرت مجموعة أثرية قيمة معروضة في قاعة الاجتماعات بمقر بنك في جنوب إيطاليا.

وصادرت قوات شرطة محلية مختصة (كاربنييري) أواني فخارية كانت موضوعة في داخل الفرع الرئيسي لبنك "بوبولاري دي باري" في منطقة بوليا جنوب شرق إيطاليا، دون علم الإدارة الحالية بمصدر المجموعة المحظور ملكيتها لغير الدولة.

وقالت الشرطة إن المجموعة المكونة من 103 قطع من الخزف تشمل مزهريات وأطباقا وأباريق ترجع إلى الفترة بين القرن الخامس قبل الميلاد والقرن الأول الميلادي، وتمثل "قيمة ثقافية تاريخية لا تقدّر بمال وقيمة اقتصادية فائقة الأهمية".

وحاز البنك ملكية المجموعة عام 2009، بعد تحويل مالي قيمته 100 ألف يورو (103 آلاف و640 دولارا) برعاية الرئيس التنفيذي في ذلك الوقت وبموافقة مجلس إدارة البنك.

جزء من المجموعة الأثرية التي صادرتها السلطات الإيطالية من قاعة البنك (رويترز)

ومع ذلك، لم يحصل الملاك السابقون في أي وقت على شهادة ملكية رسمية للمجموعة، على الرغم من إخطارهم السلطات المعنية بجانب منها.

وقالت الشرطة إن 4 أشخاص -لم تسمهم- يخضعون للتحقيق بتهمة قبول سلع مسروقة، وإخفاء قطع من التراث الثقافي.

وحصل "بوبولاري دي باري"، أكبر بنك في جنوب إيطاليا، على برنامج إنقاذ مالي من بنوك أخرى، في عملية مدعومة من الحكومة عام 2009.

المصدر : رويترز